شعبة المبدعين العرب فرع / العراقالجواهري بين الماضي و الحاضر ملتقى التصوف البغدادي يدخل عامه الثانيالاحتفاء بكابتن طيار فريد لفتة مؤسسة النور للثقافة والاعلامالملتقى الثقافيالبرمجة اللغوية العصبيةرحلة مع الاسعاف الفوري (122) صور.. افتتاح معرض إسطنبول الدولي الـ37 للكتاب في بريطانيا، الآلاف ما زالوا يشاهدون التلفزيون بالأبيض والأسودعقود رصافة بغداد نحو ما ذكرها القائد الانگليزي فيلكس جونز سنة 1855مدليلك النهائي لجميع كتب هاروكي موراكاميمن الذي يحب الحكمة؟يوميات طيش دخان قصة قصيرةبغداد تودع العملة الهندية وتبدأ بالتعامل بالعملة العراقية في 1932/4/1 الدينار بدل الروبإجعلوا أسواق القصابين في آخر الاسواق فأنهم سفهاء ماقاله باني بغداد عند نقل الاسواق الى الخارجعبثمن الأغاني البغداديه ( على شواطي دجله) اجتمع بها حب بغداد وزكيه جورج ونغم البيات الجميل الكشافه عرفتها بغداد منذ القدم لكنها توسعت بدخول الانگليز وبلغت ذروتها سنة 1939 وبعد سنتين أفل نجمها

Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


المركز الثقافي البغدادي


منطقة الكُتّاب
البريد الألكتروني

كلمة السر





حالة الطقس في مدينة بغداد
15˚C
غائم
2018-12-17
13 ˚C الصغرى
18 ˚C / 13˚C 2016-02-14
18 ˚C / 14˚C 2016-02-15
19 ˚C / 14˚C 2016-02-16
22 ˚C / 16˚C 2016-02-17
في بريطانيا، الآلاف ما زالوا يشاهدون التلفزيون بالأبيض والأسود
2018-11-10 23:16:56
BBC

ا زال أكثر من سبعة آلاف شخص يشاهدون التلفزيون بالأبيض والأسود في بريطانيا، بعد مرور نصف قرن على بدء استعمال التلفزيون الملون.

ويعيش معظم هؤلاء في لندن، حيث يبلغ عدد الأجهزة 1768 جهازا، تليها ويست ميدلاند وفيها 431 جهازا، ثم مانشستر الكبرى وفيها 390 جهازا.

ويبلغ العدد الإجمالي للمنازل التي ما زالت تستخدم أجهزة تلفزيون أبيض واسود في المملكة المتحدة 7161 منزلا.

وقد انخفض عدد رسوم مشاهدة التلفزيون بالأبيض والأسود إلى النصف تقريبا في السنوات الخمس الأخيرة، حيث كان يبلغ 212 ألفا عام 2000.

ويجب على الجميع دفع رسم مشاهدة التلفزيون سواء كانوا يشاهدون البرامج على جهاز أبيض واسود أو ملون أو حتى على حاسوب لوحي.

ولا يمكن مشاهدة برامج بي بي سي على "آي بلاير"إلا إذا كانت رسوم التلفزيون مسددة.

ويبلغ رسم مشاهدة التلفزيون بالأبيض والاسود ثلث مثيله بالألوان، أي حوالي 50 جنيها إسترلينيا.

وقال المؤرخ التكنولوجي جيفري برينسكي إن من يجمعون الأشياء القديمة مثله ما زالوا يملكون عددا كبيرا من أجهزة التلفزيون الأبيض والأسود.

وأضاف أن الأجهزة التي تلتقط الصورة بالأبيض والأسود كانت متاحة للشراء حتى قبل 30 عاما،خاصة الصغيرة منها، لكنها ليست متوفرة في الأسواق حاليا، سوى مستعملة يعرضها مالكوها للبيع.

صور اخرى
اضيف بواسطة : Admin عدد المشاهدات : 98 طباعة الصفحة

التعليقات


اترك تعليقا ...
الأسم
البريد الألكتروني
نص التعليق
رمز التحقق
مقالات اليوم